السعودية ومصر .. من أجل وداع مشرف

السعودية ومصر .. من أجل وداع مشرف


يأمل منتخبا السعودية ومصر في تعويض خروجهما المبكر من الدور الاول في مونديال روسيا 2018 في كرة القدم، عندما يتواجهان في مباراة شرفية اليوم في فولغوغراد في الجولة الأخيرة من المجموعة الأولى. بعد سحب قرعة النهائيات في ديسمبر، استبشر المنتخبان خيرا، خصوصا لغياب منتخب من الوزن الثقيل عن المجموعة كالبرازيل وألمانيا وإسبانيا وفرنسا، بيد ان مشوارهما كان سيئا من حيث النتائج ومخيبا إلى حد ما لجهة الاداء. المنتخب المصري

وبعد مباراة مقبولة دفاعيا امام الاوروغواي خسرها في الدقيقة قبل الاخيرة، انهار خلال ربع ساعة في الشوط الثاني ضد روسيا (1-3)، ولم يكن نجمه محمد صلاح العائد من الاصابة قادرا على انتشاله.

أما السعودية فتعرضت لاقسى خسارة حتى الآن في المونديال، عندما اهتزت شباكها بخمسة أهداف نظيفة أمام روسيا افتتاحا، قبل ان تتحسن نسبيا وتخسر أمام الاوروغواي بهدف، بخطأ من حارسها محمد العويس.